البحوث و المقالات 

 الصور 

 الاخبار 

بيان استنكار وإدانة لقرار اسقاط الجنسية البحرينية عن سماحة الشيخ عيسى قاسم من المركز الاسلامي

البيان الختامي للمؤتمر التاسع لمنتدى الوحدة الاسلامية: نحو وعي مجتمعي لمستلزمات النهضة الحضارية

مولوي عبد الحميد : المشتركات بين السنة و الشيعة كثيرة، و الاختلاف ضئيل وهامشي

في احتفالية الذكرى السنوية 37 لانتصار الثورة الاسلامية في ايران الشيخ الشمالي: انتصار الثورة الاسلامية في عام 1979م كان انجازاً لجميع المتدينين في العالم

جانب من وقائع المؤتمر الصحفي لسماحة الشيخ الدكتور الشمالي (رئيس المركز الاسلامي في انجلترا)

كلمة سماحة آية الله الشيخ محسن الاراكي في المنتدى الاسلامي الدولي11، ألقاها بالنيابة الدكتور علي رمضان الأوسي

مؤتمر صحفي تحت عنوان: (نداء السلم و المحبة في مواجهة التطرف والعنف في كل مكان) في المركز الاسلامي في انجلترا

دعوة عامة لکتابة البحوث و المقالات حول الأزمات الراهنة في العالم الإسلامي لتقديمها في المؤتمر الدولي (29) للوحدة الاسلامية في طهران

شيخ الازهر يدعو آية الله مكارم شيرازي للمشاركة في "ملتقى تحريم اصدار فتاوی قتل المسلمين"

البيان الختامي لاجتماع مجمع أهل البيت (ع)

بيان مؤتمرالصحوة الاسلامية يشدد على ضرورة مواجهة النهج الفكري المتطرف

اصدرالمشاركون في المؤتمر الاول لعلماء الدين والصحوة الاسلامية بيانا ادانوا فيه المحاولات المتكررة لاعداء الامة الاسلامية للاساءة الى النبي الاعظم محمد (ص) مشددين على ضرورة تفعيل الدور المؤسساتي من اجل اظهار حقيقة الدين الاسلامي الحنيف .
وافادت وكالة مهر للانباء ،ان علماء الدين الذين حضروا في اعمال المؤتمر الاول للعلماء والصحوة الاسلامية اصدروا بيانا تطرقوا فيه الى عدة نقاط منها ضرورة تفعيل دور الدول الاسلامية في المحافل والمؤسسات الدولية ليتناسب مع حجمها ومكانتها الفعلية بغية ضمان الحصول على حقوقها والحفاظ على مكتساباتها.

وشدد البيان على ضرورة التصدي للمذاهب والمناهج الفكرية المتطرفة من جهة والافكار التهوينية المتعارضة مع القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة.
واعتبرالبيان ان الصحوة التي يمر بها العالم الاسلامي في الوقت الراهن جاء محصلة الى قرون من التضحيات وجهاد علماء الدين ومنهم على سبيل المثال لا الحصر سيد جمال الدين اسد آبادي والامام حسن البنا و العلامة اقبال اللاهوري والسيخ محمد عبده والامام الخميني (رض) وقائد الثورة الاسلامية آية الله السيد على الخامنئي وغيرهم من علماء الامة الاسلامية.

وشدد البيان على ضرورة ترسيخ الوحدة ونبذ الفرقة والتشظي بين الامة الاسلامية معتبرا البيان ان الخلافات الفكرية والمذهبية يجب الا تتحول الى الفرقة والشقاق والاقتتال بين المسلمين مما يحقق بذلك اهداف اعداء الدين الاسلامي.

كما اكد البيان على نبذ لغة التكفير والصاق تهم البدع والشرك للمذاهب الاسلامية التي يقطف ثمارها العدو وتصب تداعياته في مصلحته داعيا علماء الدين العمل على نشرثقافة التسامح والاعتدال والحوار بين ابناء الامة وتفعيل الدور المؤسساتي من اجل التقريب بين المذاهب الاسلامية.

وبشان القضية الفلسطينية اكد البيان ان القضية الفلسطينية تضل هي القضية الجوهرية للامة الاسلامية منتقدا بشدة محاولات الاستكبارالحيلولة دون ان تكون القضية الفلسطينية تتصدر اولويات الامة موضحا ان الاراضي الفلسطينية من النهر الى البحر هي للفلسطينيين.
واعلن البيان عن وقوف علماء الامة الاسلامية الى جانب المقاومة الاسلامية داعيا الى التصدي الى اي تسوية لا تتضمن استرجاع الحقوق والاراضي المحتلة.

وشدد علماء الامة الاسلامية في بيانهم على ضرورالوقوف بوجه المؤمرات الرامية الى اضعاف جبهة المقاومة الاسلامية ازاء الكيان الصهيوني والاستكبار العالمي مشيدين في الوقت ذاته بانتصار المقاومة الاسلامية في لبنان وغزة والعراق ومعتبرين ان المقاومة هي السبيل الوحيد لنيل الحقوق والنصر.

وادان البيان الختامي لمؤتمرعلماء الدين والصحوة الاسلامية الاقتتال بين السوريين والتخريب الممنهج للبنى التحتية للبلاد منوها الى ضرورة اعتماد الحلول السلمية والحوار الداخلي الوطني ومطالبا طرفي النزاع التوقف عن الاقتتال فيما بينهم الذي يصب في مصلحة الكيان الصهيوني والاحتكام الى لغة الحوار والمشاركة الجماعية في ادارة البلاد بعيدا عن التدخلات الخارجية.

ودعا البيان ايضا الدول الاسلامية الى ادانة الازدواجية التي تمارسها الدول الغربية في مجالات حقوق الانسان و الحرية وتصدي الغرب لحقوق الدول الاسلامية في التقدم في المجال التكنولوجي بما في ذلك حق امتلاك التقنية النووية السلمية.